منتدى الابداع العربي

للإبداع لمسات ! ... ولمسـات الإبــداع إختصاصـنا !
 
الرئيسيةالرئيسية  المنشوراتالمنشورات  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


 المواضيع الأخيرة
بين العقل والقلب في القرآن والسنة
 

 بين العقل والقلب في القرآن والسنة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد فهمي يوسف
مشرف قسم الإسلامي 

محمد فهمي يوسف

ذكر
الدلو
عدد المساهمات : 884
نقاط النشاط : 1083
السٌّمعَة : 14
بلد العضو : بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Egypt10
العمر : 75
بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Aa_aii10
بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Eaa_ai10

بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Empty
مُساهمةموضوع: بين العقل والقلب في القرآن والسنة    بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Emptyالأحد أغسطس 09, 2020 7:17 pm

بين العقل والقلب في القرآن اكريم والسنة والنبوية الشريفة
نتجول ، لنتعظْ ونعتبرْ !!
بين الفؤاد و اللُّب
بين النُّهى والأفئدة
بين الجانب الروحي والجانب الفكري

هناك وشائج قوية في مظاهر عظمة الله في خلق الإنسان بين أعضائه
ومهمة كل جزء منها في حياته ، ليحيا حياة يرضاها الله عنه ، ويهديه إلى سواء الصراط الذي فطره الله عليه
ليعبده ويطيعه وينتهي عن اتباع الهوى والشيطان فيظل على نور الوحدانية لله تعالى
الذي يتمثل في شعاع يكشف به عقله طريق الحق إلى الله تعالى
وكما أن القرآن قد مدح أصحاب العقول أولي الألباب وأولي النهى
والرشاد في آياته الكريمة ففي كل شيء خلقه الله تعالى من الكون
ما يؤكد ذلك .

اقرأ على سبيل المثال لا الحصر الآيتين 3 و4 من سورة الرعد حيث يقول جلَّ وعلا :
وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الْأَرْضَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْهَارًا ۖ وَمِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ جَعَلَ فِيهَا زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ ۖ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ(3)
وَفِي الْأَرْضِ قِطَعٌ مُتَجَاوِرَاتٌ وَجَنَّاتٌ مِنْ أَعْنَابٍ وَزَرْعٌ وَنَخِيلٌ صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ يُسْقَىٰ بِمَاءٍ وَاحِدٍ وَنُفَضِّلُ بَعْضَهَا عَلَىٰ بَعْضٍ فِي الْأُكُلِ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ (4)

وعن الجانب الوجداني الروحي وقلب الإنسان وعقله ينبغي أن يكون هناك اتساق وتوازن في اتخاذ القرار
فإن كانت الخواطر تنبع من الوجدان ، فعليها أن تنضبط في ظل توجيهات العقل الناضج الواعي
قبل أن تخرج إلى التنفيذ حتى لا يقع صاحبها في الخطأ ومخالفة القيم الدينية والأخلاقية ومبادئ الدين الحنيف بمعصية الله سبحانه وتعالى

وتأتي السنة النبوية لتؤكد وتوضح وتشرح الهدف والمعنى ليتعظ البشر المرسل إليهم آيات الله سبحانه وتعالى اقرأ حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم :
روى أنس بن مالك رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم
قال : ( كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يكثر أن يقول :
يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك ، فقلت :يا رسول الله
قد آمنا بك ، وبما جئت به ، فهل تخاف علينا ؟ قال : نعم ،
إن القلوب بين أصبعين من أصابع الرحمن يقلبها كيف يشاء .)


بين العقل والقلب في القرآن والسنة  15837584622
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ata3.ahlamontada.com/
محمد فهمي يوسف
مشرف قسم الإسلامي 

محمد فهمي يوسف

ذكر
الدلو
عدد المساهمات : 884
نقاط النشاط : 1083
السٌّمعَة : 14
بلد العضو : بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Egypt10
العمر : 75
بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Aa_aii10
بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Eaa_ai10

بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Empty
مُساهمةموضوع: رد: بين العقل والقلب في القرآن والسنة    بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Emptyالأحد أغسطس 09, 2020 7:28 pm

الفطرة التي خلق الله بها عباده تحمل بين طياتها الخير والشر في القلوب وفي العقول أيضا
ولكن ذلك وإن كان اختيارا لصاحب العقل أو القلب ، فإنما هو بعلم الله القديم المسجل في اللوح المحفوظ
ويعطى فيه المخلوق الحرية في الاختيار ، ليثبت الله إرادته وليوضح للناس الفرق بين من يريد أن يحيا حياة السعداء
أو حياة الأشقياء يوم القيامة ( فمنهم شقي وسعيد ) وإلا لماذا خلق الله الجنة والنار ؟!! إنها العدالة الإلهية في
محاسبة كل إنسان بما اكتسب في حياته الدنيا من ميل إلى هوى أو اتباع لوسوسة شيطان وغير من حكم إرادته
بفطرته الخيرة التي يحبها الله وتعالى فيكون مصيره يوم القيامة رضاه ومغفرته ونعيم جناته ( كل امريءٍ بما اكتسب رهين )
فإذا كان المولى سبحانه وتعالى قد ميز آدم أبا البشر ، وعلمه الأسماء كلها وأسجد له ملائكته
تكريما له ولذريته بما وهبه له من نوره ليكشف له طريق الخير في نفسه ليعبده ولا يشرك به شيئا ،
فإن إرادة الله جعلت إبليس لا ينفذ أمر الله بالسجود عصيانا
وتكبرا فلعنه الله وطرده من رحمته :
( وَقُلْنَا يَا آدَمُ اسْكُنْ أَنْتَ وَزَوْجُكَ الْجَنَّةَ وَكُلَا مِنْهَا رَغَدًا حَيْثُ شِئْتُمَا وَلَا تَقْرَبَا هَٰذِهِ الشَّجَرَةَ فَتَكُونَا مِنَ الظَّالِمِينَ (35)
فَأَزَلَّهُمَا الشَّيْطَانُ عَنْهَا فَأَخْرَجَهُمَا مِمَّا كَانَا فِيهِ ۖ وَقُلْنَا اهْبِطُوا بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ ۖ وَلَكُمْ فِي الْأَرْضِ مُسْتَقَرٌّ وَمَتَاعٌ إِلَىٰ حِينٍ (36)
فَتَلَقَّىٰ آدَمُ مِنْ رَبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيْهِ ۚ إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ (37)
قُلْنَا اهْبِطُوا مِنْهَا جَمِيعًا ۖ فَإِمَّا يَأْتِيَنَّكُمْ مِنِّي هُدًى فَمَنْ تَبِعَ هُدَايَ فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ (38)) سورة البقرة

فأخرجهما من الجنة ، ليصبح إبليس ومن يتبعه من البشر تاركا
جانب الخير مختارا جانب الشر والعصيان لله وقودا لجهنم يوم
القيامة وبئس المصير ، ومن هنا تنوعت العقول والألباب والقلوب
والأفئدة في استقبال الإيمان وتصديق الرسل عليهم الصلاة والسلام
فيما أمر الله به أو نهى عنه ؛ وأصبحت القلوب والعقول تقوى
وتضعف عند البشر تمرض وتصح بالمعصية والطاعة ، واختلطت
الأمور على الإنسان فمنهم من يتبع هواه وقلبه ومنهم من يهتدي
بنور عقله وبصيرته فيتوب ويرجع إلى خالقه باحثا
عن طريق الخير الموصل إلى رضوانه ورحمته بهدايته وتوفيقه
فإذا وَجِلَ القلب تفكر العقل وتدبر آيات الله ليسير على هداه مع فؤاد
المؤمن ببصيرة ترفع من شأنه وتصحح طريقه بنور الله له
وإذا مات القلب ولم يخش الله وعصاه ، فقد العقل نور توجيه
صاحبه إلى الصواب المطلوب ،ونُكِتَ في القلب نكتة سوداء تحجب
عنه فطرة الخير في خلقه وتُزَيِّن له مع الشيطان السير في
طريق الضلال والحرمان وسوء العاقبة والعياذ بالله .
وإذا صح العقل ببصر وبصيرة من فطرة الخير في داخله ووجَّه
صاحبه وأرشده لضبط وجدانه ونفسه الإمارة بالسوء اعتدل قلبه
وقوي إيمانه بالله ففاز في دنياه وآخرته وأصبحت نفسه مطمئنة
تقبل على الرجوع إلى الله راضية مرضية فتدخل مع عباد الله
المخلصين المتقين في جنات النعيم .


بين العقل والقلب في القرآن والسنة  15837584622
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ata3.ahlamontada.com/
Shady Ariffin
رئاسة فريق الإشراف 

Shady Ariffin

ذكر
العذراء
عدد المساهمات : 2516
نقاط النشاط : 2985
السٌّمعَة : 48
بلد العضو : بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Egypt10
العمر : 19

بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Empty
مُساهمةموضوع: رد: بين العقل والقلب في القرآن والسنة    بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Emptyالإثنين أغسطس 10, 2020 2:05 pm

بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://bestkeller2.3arabiyate.com
محمد فهمي يوسف
مشرف قسم الإسلامي 

محمد فهمي يوسف

ذكر
الدلو
عدد المساهمات : 884
نقاط النشاط : 1083
السٌّمعَة : 14
بلد العضو : بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Egypt10
العمر : 75
بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Aa_aii10
بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Eaa_ai10

بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Empty
مُساهمةموضوع: رد: بين العقل والقلب في القرآن والسنة    بين العقل والقلب في القرآن والسنة  Emptyالخميس أغسطس 13, 2020 5:37 pm

شكرا لقراءتك وجزاك الله خيرا وجعلنا من العاملين بما نتعلم من ديننا الإسلامي. أستاذ شادي. تحياتي


بين العقل والقلب في القرآن والسنة  15837584622
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ata3.ahlamontada.com/
 
بين العقل والقلب في القرآن والسنة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الابداع العربي ::  كافيه الإبداع :: ­الاقسام العامة :: القسم الأسلامي-
انتقل الى:  
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى الإبداع العربي 2020