استعاد إيفرتون نغمة الانتصارات، التي غابت عنه في المراحل الأربع الماضية ببطولة الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم، بعدما قلب تأخره صفر / 2 أمام ضيفه واتفورد، إلى فوز ملحمي 3 / 2 في المرحلة الحادية عشر للمسابقة اليوم الأحد.

وودع ايفرتون، الذي حقق فوزه الثالث في البطولة هذا الموسم، مراكز الهبوط في المسابقة، بعدما ارتقى للمركز الخامس عشر برصيد 11 نقطة، فيما تجمد رصيد واتفورد عند 15 نقطة في المركز التاسع.

وعجز الفريقان عن هز الشباك خلال الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل السلبي، بعدما تبارى لاعبو الفريقين في إهدار الفرص التي سنحت لهم، على عكس الشوط الثاني، الذي تسم بالإثارة والمتعة.

وتقدم واتفورد بهدفين حملا توقيع ريتشاردليسون وكريستيان كاباسيلي في الدقيقتين 64 و46، قبل أن يقلص بايي عمر نياسي الفارق بتسجيله الهدف الأول لإيفرتون في الدقيقة 67.

واستغل إيفرتون حالة الارتباك التي طغت على أداء لاعبي واتفورد، ليضيف دومينيك كالفيرت ليوين هدف التعادل في الدقيقة 74، قبل أن يحرز زميله لايتون بينس الهدف الثالث لأصحاب الأرض في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

وبلغت الإثارة ذروتها بعدما أضاع واتفورد فرصة إدراك التعادل في الوقت القاتل، عقب إهدار توم كليفيرلي ركلة جزاء في الدقيقة التاسعة من الوقت الضائع، الذي قدره حكم المباراة بـ12 دقيقة.

يذكر أن هذا هو الانتصار الأول لإيفرتون في المسابقة منذ شهر ونصف الشهر تقريبا.