شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي

خير الناس من اشتغل بعيوبه عن عيوب الناس

avatar
عضو محترف
الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 2453

نقاط النشاط : 3670

السٌّمعَة : 29

بلد العضو :

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
تمت المشاركة في الأحد ديسمبر 04, 2016 6:35 am
تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

الحمد لله رب العالمين، و الصلاة و السلام على سيدنا محمد الصداق الوعد الأمين

اللهم لا علم لنا إلا ما علَّمتنا إنك أنت العليم الحكيم، اللهم علِّمنا ما ينفعنا


وانفعنا بما علمتنا وزدنا علماً، وأرنا الحق حقاً وارزقنا اتباعه، وأرنا الباطل باطلاً وارزقنا


اجتنابه، واجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه، وأدخلنا برحمتك في عبادك الصالحين.
ثم أما بعد .


خير الناس من اشتغل بعيوبه عن عيوب الناس..بقلمي.





يقول تعالى: قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ {الزمر:53}
من منا لم يخطأ ويذنب كلنا ذلك العبذ المذنب نسأل الله أن يتوب علينا جميعا / الله عليك بالتوبة فهنيئا لك بتوبة الله عليك استمر في الطاعة حتى يأتيك اليقين ,لكن إياك أن ترى صاحب ذنب وتعيره بذنبه ولكن قل اللهم تب عليه كما تبت علي ,حتى أنا بالأمس كنت مذنبا
يقول الخطابي " ليس لأحد ان يعير أحدا بذنب كان منه لأن الخلق كلهم تحت العبودية أكفاء سواء وقد روي لا تنظروا إلى ذنوب العباد كأنكم أرباب وانظروا إليها كأنكم عبيد "






أناس تتبعوا عيوب وذنوب الأخرين ولم يلتفتوا بتاتا إلى عيوبهم ,ونسوا أن الإنشغال بعيوب الناس عن عيوب النفس أتعبوا بدانهم و قلوبهم.



دعوا العبيد للرب فهو وحده يعذب من يشاء ويرحم من يشاء .فالتوبة الصادقة بين العبد وربه كفيلة بأن تجعل ذلك المذنب تائب ومن ذلك العاص طائع.
عن عمران بن الحصين رضي الله عنهما ( إن امرأه من جهينه أتت النبي وهي حبلى من الزنا فقالت : يانبي الله أصبت حدا فأقمه علي فدعا رسول الله وليها فقال : أحسن اليها فاذا وضعت فأتني بها ففعل فأمر بها فشكت عليها ثيابها ثم أمر بها فرجمت ثم صلى عليها فقال عمر بن الخطاب : أتصلي عليها يانبي الله وقد زنت فقال النبي : لقد تابت توبه لو قسمت بين سبعين من أهل المدينه لوسعتهم وهل وجدت أفضل من أن أجادت بنفسها لله ) رواه مسلم


عن عمر بن الخطاب أن رجلا على عهد النبي صلى الله عليه وسلم كان اسمه عبد الله وكان يلقب حمارا وكان يضحك رسول الله صلى الله عليه وسلم وكان النبي صلى الله عليه وسلم قد جلده في الشراب فأتى به يوما فأمر به فجلد ، فقال رجل من القوم اللهم العنه ما أكثر ما يؤتى به ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم لا تلعنوه فوالله ما علمت إلا أنه يحب الله ورسوله .البخاري

لماذا تظن أن ما يصيب الأمة من نكبات بسبب ذنوب الأخرين وليس بذنوبك أنت!!!

أترك الخلق للخالق , وإياك ان تقول لن يغفر الله لفلان


عن أَبي هُرَيْرَةَ قال: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: (كَانَ رَجُلانِ فِي بَنِي إِسْرَائِيلَ مُتَوَاخِيَيْنِ، فَكَانَ أَحَدُهُمَا يُذْنِبُ وَالآخَرُ مُجْتَهِدٌ فِي الْعِبَادَةِ، فَكَانَ لا يَزَالُ الْمُجْتَهِدُ يَرَى الآخَرَ عَلَى الذَّنْبِ فَيَقُولُ: أَقْصِرْ؛ فَوَجَدَهُ يَوْمًا عَلَى ذَنْبٍ فَقَالَ لَهُ: أَقْصِرْ. فَقَالَ: خَلِّنِي وَرَبِّي أَبُعِثْتَ عَلَيَّ رَقِيبا، فَقَالَ: وَاللَّهِ لا يَغْفِرُ اللَّهُ لَكَ، أَوْ لا يُدْخِلُكَ اللَّهُ الْجَنَّةَ، فَقَبَضَ أَرْوَاحَهُمَا فَاجْتَمَعَا عِنْدَ رَبِّ الْعَالَمِينَ، فَقَالَ لِهَذَا الْمُجْتَهِدِ: أَكُنْتَ بِي عَالِمًا؟ أَوْ كُنْتَ عَلَى مَا فِي يَدِي قَادِرًا؟ وَقَالَ لِلْمُذْنِبِ: اذْهَبْ فَادْخُلْ الْجَنَّةَ بِرَحْمَتِي، وَقَالَ لِلآخَرِ: اذْهَبُوا بِهِ إِلَى النَّارِ). قَالَ أَبُو هُرَيْرَةَ: وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَتَكَلَّمَ بِكَلِمَةٍ أَوْبَقَتْ دُنْيَاهُ وَآخِرتهُ.
سنن أبي داود، (4901). قال الشيخ الألباني: (صحيح) انظر حديث رقم: 4455 في صحيح الجامع.

روى مسلم في صحيحه: عن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم « حدث أن رجلا قال: والله لا يغفر الله لفلان، وأن الله تعالى قال: من ذا الذي يتألى علي أن لا أغفر لفلان فإني قد غفرت لفلان وأحبطت عملك » .
هل عرفت الآن خطورة قول لا يغفر الله لفلان إذا لا تنظروا إلى ذنوب العباد كأنكم أرباب وانظروا إليها كأنكم عبيد "

عن عبد الله بن عمر –رضي الله عنهما- قال : صَعِدَ رسول الله صلى الله عليه وسلم المنبر فنادى بصوت رفيع، فقال:"يا مَعْشَرَ من قد أَسْلَمَ بِلِسَانِهِ، ولم يُفْضِ الْإِيمَانُ إلى قَلْبِهِ، لَا تُؤْذُوا الْمُسْلِمِينَ، ولا تُعَيِّرُوهُمْ، ولا تَتَّبِعُوا عَوْرَاتِهِمْ، فإنه من تَتَبَّعَ عَوْرَةَ أَخِيهِ الْمُسْلِمِ تَتَبَّعَ الله عَوْرَتَهُ، وَمَنْ تَتَبَّعَ الله عَوْرَتَهُ يَفْضَحْهُ وَلَوْ في جَوْفِ رَحْلِهِ".رواه الترمذي(2033)، وصححه الشيخ الألباني –رحمه الله-.


يقول الإمام ابن حبان –رحمه الله- :" الواجب على العاقل لزوم السلامة بترك التجسس عن عيوب الناس مع الاشتغال بإصلاح عيوب نفسه،فإن من اشتغل بعيوبه عن عيوب غيره أراح بدنه ولم يتعب قلبه، فكلما اطلع على عيب لنفسه هان عليه ما يرى مثله من أخيه، وأن من اشتغل بعيوب الناس عن عيوب نفسه عمى قلبه وتعب بدنه وتعذر عليه ترك عيوب نفسه،وإن من أعجز الناس من عاب الناس بما فيهم وأعجز منه من عابهم بما فيه...".روضة العقلاء (ص 125)

يقول الإمام ابن القيم –رحمه الله- :"طوبى لمن شغله عيبه عن عيوب الناس، وويل لمن نسي عيبه وتفرغ لعيوب الناس، فالأول علامة السعادة، والثاني علامة الشقاوة".طريق الهجرتين (ص271)

نعم لا تنظر إلى حصوات السيئات عند الأخرين وتجعلها جبلا , في حين تجعل من جبال الذنوب والسيئات في عينك حصوات ولم نفسك وتذكر
قول الشاعر  : يحيى بن يوسف بن يحيى الأنصاري
أَنَا الْعَبْدُ الَّذِي كَسَبَ الذُّنُوبَا * * * وَصَدَّتْهُ الْأَمَانِي أَنْ يَتُوبَا
أَنَا الْعَبْدُ الَّذِي أَضْحَى حَزِينًا * * * عَلَى زَلَّاتِهِ قَلِقًا كَئِيبَا

أَنَا الْعَبْدُ الَّذِي سُطِرَتْ عَلَيْهِ * * * صَحَائِفُ لَمْ يَخَفْ فِيهَا الرَّقِيبَا
أَنَا الْعَبْدُ الْمُسِيءُ عَصَيْتُ سِرًّا * * * فَمَا لِي الْآنَ لَا أُبْدِي النَّحِيبَا

أَنَا الْعَبْدُ الْمُفَرِّطُ ضَاعَ عُمُرِي * * * فَلَمْ أَرْعَ الشَّبِيبَةَ وَالْمَشِيبَا
أَنَا الْعَبْدُ الْغَرِيقُ بِلُجِّ بَحْرٍ * * * أَصِيحُ لَرُبَّمَا أَلْقَى مُجِيبَا
أَنَا الْعَبْدُ السَّقِيمُ مِنْ الْخَطَايَا * * * وَقَدْ أَقْبَلْتُ أَلْتَمِسُ الطَّبِيبَا

نعم هكذا يكون العبد لاواما لنفسه ,هذا العبد الذي كسب الذنوب والسيئات الذي ما برح يترك سيئة إلا ويعود إليها فتسوقه نفسه والشيطان إلى العودة إلى المعصية حتى يقع فيها مرة أخرى .
بعد أن عزم أن لا يعود إلى الذنب مرة أخرى.لاتيأس مهما جرتك نفسك إلى العودة إلى الذنوب فتب إلى الله .

جاء في الحديث القدسي
عن أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم فيما يحكي عن ربه عز وجل قال: أذنب عبد ذنبًا فقال: اللهم اغفر لي ذنبي، فقال تبارك وتعالى: أذنب عبدي ذنبًا فعلم أن له ربًّا يغفر الذنب ويأخذ بالذنب، ثم عاد فأذنب، فقال: أي رب اغفر لي ذنبي، فقال تبارك وتعالى: عبدي أذنب ذنبًا فعلم أن له ربًّا يغفر الذنب ويأخذ بالذنب، ثم عاد فأذنب فقال: أي رب اغفر لي ذنبي، فقال تبارك وتعالى: أذنب عبدي ذنبًا فعلم أن له ربًّا يغفر الذنب ويأخذ بالذنب، اعمل ما شئت فقد غفرت لك . حديث صحيح
إليك مواقف لأهل السلف كيف كانوا يلومون أنفسهم :

عن أنس بن مالك – رضي الله عنه – قال : سمعت عمر بن الخطاب – رضي الله عنه – يوما وخرجت معه حتى دخل حائطا فسمعته يقول – وبيني وبينه جدار «عمر !! أمير المؤمنين !! بخ بخ، والله بُنَيَّ الخطاب لتتقين الله أو ليعذبنك» (الزهد للإمام أحمد) .

وحكى صاحب للأحنف بن قيس قال : كنت أصحبه فكان عامة صلاته بالليل، وكان يجيء إلى المصباح فيضع إصبعه فيه حتى يحس بالنار ثم يقول لنفسه : (يا حنيف ! ما حملك على ما صنعت يوم كذا ؟ ما حملك على ما صنعت يوم كذا؟) (ذم الهوى) .
وكان عمر بن عبد العزيز شديد المحاسبة لنفسه قليل الكلام، وكان يقول : (إنه ليمنعني من كثير من الكلام مخافة المباهاة) (سير أعلام النبلاء للذهبي) .
 ونقل عن ابن الصمة : أنه جلس يوماً ليحاسب نفسه فعد عمره فإذا هو ابن ستين سنة، فحسب أيامها فإذا هي واحد وعشرون ألفا وخمسمائة يوم، فصرخ وقال : (يا ويلتي ! ألقي الملك بواحد وعشرين ألف ذنب ! فكيف وفي كل يوم عشرة آلاف ذنب) ؟!! ثم خر فإذا هو ميت !!
فسمعوا قائلا يقول : يا لك ركضةٌ إلى الفردوس الأعلى .
يقول الغزالي معلقاً على هذه القصة : (فهكذا ينبغي أن يحاسب (العبد) نفسه على الأنفاس، وعلى معصيته بالقلب والجوارح في كل ساعة ، ولو رمى العبد بكل معصية حجراً في داره لامتلأت داره في مدة يسيرة قريبة من عمره، ولكنه يتساهل في حفظ المعاصي، والملكان يحفظان عليه ذلك "أَحْصَاهُ اللَّهُ وَنَسُوهُ" [المجادلة:6] (الإحياء) .

نسأل الله ان يتوب علينا ويبصرنا بعيوبنا عن عيوب الناس فخير الناس من آشتغل بعيوبه عن عيوب الناس وصلى الله وسلم
على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين والحمد لله رب العالمين .
التوقــيـــــــــــــــــــــع



رد: خير الناس من اشتغل بعيوبه عن عيوب الناس

بصمة خالدة
  •  

  • عدد المساهمات : 49310

    معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
    تمت المشاركة في السبت يوليو 08, 2017 4:54 pm
    - شكرا لك

    رد: خير الناس من اشتغل بعيوبه عن عيوب الناس

    avatar
    عضو نشيط
    الجنس : ذكر

    عدد المساهمات : 478

    نقاط النشاط : 496

    السٌّمعَة : 1

    بلد العضو :

    معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
    تمت المشاركة في الخميس أغسطس 03, 2017 9:09 am
    أإسـ عٍ ـد الله أإأوٍقـآتَكُـ بكُـل خَ ـيرٍ دآإئمـاَ تَـبهَـرٍوٍنآآ بَمَ ـوٍآضيعكـ أإلتي تَفُـوٍح مِنهآ عَ ـطرٍ أإلآبدآع وٍأإلـتَمـيُزٍ لك الشكر من كل قلبي

    رد: خير الناس من اشتغل بعيوبه عن عيوب الناس

    avatar
    بصمة خالدة
  •  

  • الجنس : انثى

    عدد المساهمات : 2228

    نقاط النشاط : 2998

    السٌّمعَة : 2

    بلد العضو :




    معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://marafe-aleman.forumegypt.net/
    تمت المشاركة في السبت يناير 13, 2018 5:19 pm
    بارك الله فيك على هذا الموضوع المميز
    وجزاك الله خير الجزاء
    وأحسن الله إليك
    وجعله الله في ميزان حسناتك
    التوقــيـــــــــــــــــــــع


    استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
    صلاحيات هذا المنتدى:
    لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    Propellerads                                                                           Propellerads
    Top