شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي

مالَ وَاِحتَجَب أحمد شوقي

avatar
بصمة خالدة
  •  

  • الجنس : ذكر

    الاسد

    عدد المساهمات : 23607

    نقاط النشاط : 27155

    السٌّمعَة : 90

    بلد العضو :

    العمر : 37

    معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttps://www.ibda3araby.com/
    تمت المشاركة في السبت نوفمبر 26, 2016 7:45 am
    مالَ وَاِحتَجَب
                       وَاِدَّعى الغَضَب
    لَيتَ هاجِري
                       يَشرَحُ السَبَب
    عَتبُهُ رِضىً
                       لَيتَهُ عَتَب
    عَلَّ بَينَنا
                       واشِياً كَذَب
    أَو مُفَنِّداً
                       يَخلُقُ الرِيَب
    مَن لِمُدنِفٍ
                       دَمعُهُ سُحُب
    باتَ مُتعَباً
                       هَمُّهُ اللَعِب
    يَستَوي خَلٍ
                       عِندَهُ وَصَب
    ذُقتُ صَدَّهُ
                       غَيرَ مُحتَسِب
    ضِقتُ فيهِ بِالر
                       رُسلِ وَالكُتُب
    كُلَّما مَشى
                       أَخجَلَ القُضُب
    بَينَ عَينِهِ
                       وَالمَها نَسَب
    ماءُ خَدِّهِ
                       شَفَّ عَن لَهَب
    ساقِيَ الطِلا
                       شُربُها وَجَب
    هاتِها مَشَت
                       فَوقَها الحِقَب
    بابِلِيَّةً
                       تَنفُثُ الحَبَب
    إِنَّ كَرمَها
                       آدَمُ العِنَب
    هُذِّبَت فَفي
                       دَنِّها الأَدَب
    اِسقِها فَتىً
                       خَيرَ مَن شَرِب
    كُلَّما طَغى
                       راضَها الحَسَب
    عابِدينَ أَم
                       هالَةٌ عَجَب
    أُسُّهُ الهُدى
                       وَالعُلا طُنُب
    مُشرِفُ الذُرى
                       مائِجُ الرَحَب
    قامَ رَبُّهُ
                       يَرفَعُ الحُجُب
    عِندَ عَرشِهِ
                       عَرشُ مِنحُتُب
    دونَ عِزِّهِ
                       تُبَّعُ الغَلَب
    السُراةُ مِن
                       وَفدِهِ النُخَب
    حَولَ سُدَّةٍ
                       حَقُّها الرَغَب
    طابَ عِندَها ال
                       عُجمُ وَالعَرَب
    وَاِرتَضى المَلا
                       مِن بَني الصُلُب
    مِن حِسانِهِم
                       سِربٌ اِنسَرَب
    بَينَ كَوكَبٍ
                       يَسحَبُ الذَنَب
    عِندَ جُؤذَرٍ
                       فاتِنِ الشَنَب
    عِندَ شادِنٍ
                       حاسِرِ اللَبَب
    تَذهَبُ النُهى
                       أَينَما ذَهَب
    يَلفِتُ المَلا
                       كُلَّما وَثَب
    في غَلائِلٍ
                       سُندُسٍ قُشُب
    دونَهُنَّ لا
                       يَثبُتُ اليَلَب
    قَرَّ نَهدُهُ
                       عِطفُهُ اِضطَرَب
    خَصرُهُ هَبا
                       صَدرُهُ صَبَب
    يُركِضُ النُهى
                       مَشيُهُ الخَبَب
    رائِعاً كَما
                       شاءَ في الكُتُب
    آنِساً إِلى
                       شِبهِهِ اِنجَذَب
    يَستَخِفُّهُ
                       أَينَما اِنقَلَب
    مُطرِبٌ مِنَ ال
                       لَحنِ مُنتَخَب
    يَجمَعُ المَلا
                       يُحضِرُ الغَيَب
    ما حَدا المَها
                       قَبلَهُ طَرِب
    يا اِبنَ خَيرِ أَب
                       يا أَبا النُجُب
    أَنتَ حاتِمٌ
                       لِلقِرى اِنتَدَب
    في خِوانِهِ
                       كُلُّ ما يَجِب
    لَم تَقُم عَلى
                       مِثلِهِ القُبَب
    أَنهَلَ البَرا
                       يا وَما نَضَب
    أَطعَمَ الوَرى
                       لَم يَقُل جَدَب
    ما بِهِم صَدىً
                       ما بِهِم سَغَب
    قُم أَبا نُواس
                       أُنظُرِ النَشَب
    ما الخَصيبُ ما ال
                       بَحرُ ذو العُبُب
    هَل عَهِدتَهُ
                       يُمطِرُ الذَهَب
    ذا هُوَ الجَنا
                       بُ الَّذي خَصَب
    ظَلَّلَ الوَرى
                       رَوضُهُ الأَشِب
    خَيرُ مَن دَعا
                       خَيرُ مَن أَدَب
    رَبَّ مِصرٍ عِش
                       وَاِبلُغِ الأَرَب
    لَم تَزَل لَيا
                       ليكَ تُرتَقَب
    مِثلَ صَفوِها الدَ
                       دَهرُ ما وَهَب
    أَحَبِّها لَنا
                       عِدَّةَ الشُهُب
    هاكَ مِدحَةُ الش
                       شاعِرِ الأَرِب
    زَفَّها إِلى
                       خَيرِ مَن خَطَب
    فارِسِيَّةً
                       بَزَّتِ العَرَب
    لَم يَجِئ بِها
                       شاعِرٌ ذَهَب
    إِن تُراعِها
                       تَسمَعِ العَجَب
    بَيدَ أَنَّها
                       بَعضُ ما وَجَب
    التوقــيـــــــــــــــــــــع

    رد: مالَ وَاِحتَجَب أحمد شوقي

    avatar
    مؤسس الإبداع العربي
  •  

  • الجنس : انثى

    السمك

    عدد المساهمات : 125796

    نقاط النشاط : 141412

    السٌّمعَة : 2958

    بلد العضو :

    العمر : 32

    معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://taqnyiat.ahlamontada.com/
    تمت المشاركة في الأحد نوفمبر 27, 2016 7:45 pm
    يعطيك العافية على الموضوع دمت بخير
    التوقــيـــــــــــــــــــــع


    رد: مالَ وَاِحتَجَب أحمد شوقي

    avatar
    عضو محترف
    الجنس : انثى

    الثور

    عدد المساهمات : 2060

    نقاط النشاط : 2084

    السٌّمعَة : 9

    بلد العضو :

    العمر : 17

    معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
    تمت المشاركة في الأحد نوفمبر 27, 2016 8:43 pm
    يسلمووو عالطرح الرائع
    التوقــيـــــــــــــــــــــع


    ثــم جــآء بــک الــقـدر الــي  [size=18] [/size]

    أهــدتــني إيـآک الأيــآم ذآت الرحــمـة   

    وأحــبـبتـک كــثـيرآ  [size=18] [/size]

    كــمآ لــم أحـب شيـئـآ فـي حـيآتــي   

    رد: مالَ وَاِحتَجَب أحمد شوقي

    زائر
    زائر
    تمت المشاركة في الأحد نوفمبر 27, 2016 8:55 pm
    طرحت فأبدعت، دمت ودام عطائك.

    رد: مالَ وَاِحتَجَب أحمد شوقي

    avatar
    بصمة خالدة
  •  

  • الجنس : ذكر

    الاسد

    عدد المساهمات : 23607

    نقاط النشاط : 27155

    السٌّمعَة : 90

    بلد العضو :

    العمر : 37

    معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttps://www.ibda3araby.com/
    تمت المشاركة في الأحد نوفمبر 27, 2016 10:30 pm
    نور الموضوع  بمروركم العطر
    التوقــيـــــــــــــــــــــع

    رد: مالَ وَاِحتَجَب أحمد شوقي

    avatar
    المشرف العام
  •  

  • الجنس : انثى

    الدلو

    عدد المساهمات : 13696

    نقاط النشاط : 16619

    السٌّمعَة : 41

    بلد العضو :

    العمر : 55



    معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://www.manssora.com/
    تمت المشاركة في الإثنين فبراير 19, 2018 1:39 pm
    مشاركة طيبة
    الف شكر على الطرح المميز
    ومزيدا من التالق
    مع كل الاحترام والتقدير
    التوقــيـــــــــــــــــــــع
    استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
    صلاحيات هذا المنتدى:
    لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    Top