رواية ... غروورك مجنني يا بنت عمي

صفحة 2 من اصل 2 الصفحة السابقة  1, 2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رواية ... غروورك مجنني يا بنت عمي

مُساهمة من طرف Towensi في الخميس أكتوبر 15, 2015 1:19 pm


تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

كـيف أبـنـسى ذكـريات الـطيـش الأول .. والشبــاب
................ ورفــقـة الـلـيـل الـعـتـيـقـه .. وأول الـفـجـر الـطهور
والــمـواعيـد وشـغـبـهـا .. والـولـه قـبـل الـعـتـاب
................وســاعـة ٍ كـم كـنـت أحـاول فـي عـقـاربـها تـــــــدور





الفصل الآول
،
،
،
،
،
،
،
،
،
،
وآقفه بعيد عنهم بكل آلم وحزن على حالها ودموعها تسيل ..
ليه ؟
ليه محد فاهمني ؟
ليه مايحسون فيني ليه وهذا وانا بنتهم كمان ااااهه ياربي ؟
يحسبوني متكبره ومغرورهه .. طيب وش آسوي اذ ربي خلقني بملامحي هذي ؟

مسحت دموعها وناظرتهم كلهم سعيدين ومستانسين وآنا طيب ؟ من يسعدن ؟
طاحت على الأرض ضامه ركبها على صدرها وتبكي بعد مآضاع حلمها ؟
بعد ماراح تعب سنين وهي تدرس تخصصها ويوم جاء تعيينها فصلها بحكم آنه ولد عمها وهو المدير بالمستشفى ؟
ليه طيب عشان أن آبوي متوفي ؟
صرت على كيفهم هم اللي يقررون عني ! خلاص مستحيل أسكت عنهم مستحيل ،
والمشكله أن اخوي عاجبه الوضع صحيح أن له هيبه والكل يحترمه بس مشكلته أنه صديقه سلطانوه اللي هو زوجي

الحين ..
وسرحت بخيالها لليلة زواجهم رغم القهر والحقد والبكي اللي بكت الين حست أن عيونها تتآلم كانت قويه ولا نزلت دمعه

وحد كأن كبريآئها يمنعها من وصفها بالضعف ..
عقب التصوير والسلام وخروجهم وتأركين خلفهم عريس يحمل جميع أوصاف السعادهه والقهر لها أنه كسرها بدراستها

وغرورها ..
وعروس كانت تغلي من داخلها على تحكمه فيها والصدمه الأكبر لها قبل العرس بيوم لمن قالها أخوها ناصر أن سلطان

عمره 38سنه ، -من يوم هي صغيره كانت بعيده عن عيال عمها ولا تهمها أخبارهم ولا تعرف عنهم شي -
يعني ؟ شايب ، الا الا شايب ! كبير بعمره - وبأنهيآر - مسسسستحيل مستحيل أخذ واحد شايب مستحيل وبكت وبكت

وبكت .

سلطان بغرور يطلع البطاقه من جيبه : خذي
رفعت رآسها بشمؤخ وناظرته لكن كأنت رجفت يديها وأضحه واضح الخوف عليها بس ماتبغئ تبين له وسحبت بطاقة

البنك وفجاءهه طاحت منها وبدون شعور : جيبها
رفع حاجبه بأستنكار ورفع البطاقه من جديد ومدها لها : خذي
سحبت البطاقه بأناملها الرقيقه ومن غير شعور طاحت تحس بيدها مشلوله مو حاسه فيها أبد :
جيبها
ناظر فيها بثبات وهو يردد بداخله مغروره ومغروره والغرور زايد تأملها بفستانها الأبيض بقصة صدر وآسعه واليدين

عاريه وتسريحه راقيه ومكياج هااادى وجميل وجسم خقق يعني كامله والكامل الله ..
رفع البطاقه وهو يردد الصبر ياسلطان الصبر ومدها بدون كلام
خذتها وهي تردد يارب عدي هالليله على خير .....

صحت على صوت بنت عمها : سديم
سديم بهم : هممممم
ريتان بهدوء : وشفيك
سديم بصوت مبحوح : مافيني شي بس متضايقه شوي
ريتان وهي متأكد : من سلطان ؟
سديم غمضت عيونها بقوهه وصدت عنها
ريتان : ليش رفضتي تسافرين لشهر العسل ؟
سديم بقهر : مابي أسافر مع أخوك
ريتان بهدوء : لكم ثلاث شهور مع بعض وللحين ماتفاهمتو ؟
سديم بهمس : وإلى الآبد .



..........................................
التعريف بالشخصيات :
الجده أم فهد طيب وحنونه مرررررره وتحب الكل ومع هذا الأ أنه قويه وماترضى بالغلط .
آما الجد متوفي من زمان .

عايلة أبو سلطان ،
*الأب فهد الهايف متوفي من سنتين هو وأخوه خالد الهايف طلعوا من شركتهم ورجعوا جميع بسياره وحده وصار لهم

حادث وتوفوا كلهم .

*أم سلطان حبوبه مره وطيبه تحب عيالها مره .

*سلطان الآبن الأكبر مدير مستشفى عمره 38سنه جميييل مره جسمه رياضي نوعآ ما عيونه سودا وحواجبه حاده اللي

يشوفه يقول عكس عمره ، أحيان يصيبه الغرور ، كلمته وحده ، ومزاجي ، يحب جدته مره ولا يرفض لها طلب . متزوج

بنت عمه خالد سديم.

* صقر الأبن الثاني ماسك الشركه بعد ماتوفو أبوه وعمه طويل ،حلو ، أنيق دائما ، مرح ، عمره 34 سنه ، متزوج بنت

عمته بتول وهي حامل بالشهر السابع .

*عز الأبن الثالث كمان ماسك الشركه مع أخوه ، طويل ، يميل للضعف شوي لكن وسيم ، مغرور ، عمره 29 سنه ،

وخاطب بنت عمه خالد جنان .

*ريتان البنت الوحيده بالعايلة ، حلوه مره ، وحبووووبه ، شعرها الين نص ظهرها أسود ، عيونها حلوه ، وجذابه ، عمرها

25 سنه متزوجه ناصر ولد عمها وتحبه موت عندها ولد أسمه هايف عمره 3 سنوات يهبل الكل يحبه .

.....................
عايلة أبو ناصر
* ناصر الأبن الأكبر ، طويل جسمه روعه ، معضل ، آسمر ، ضابط ، له هيبه الكل يحترمه ويحسب له حساب ، عمره

35 سنه .

*وليد الأبن الثاني ، ملامحه جاده ، عصبي شوي ، معضل لانه يلعب رياضه ، ماسك الشركه كمان مع عيال عمه ، عمره

29 ، رافض الزواج ، ويموت بولد ناصر هايف .

*سديم ، بيضاء ، متوسطه الطول ، عيونها جذابه ، ملامحها مغروره لكنها حيل حيل متواضعه ،
كان حلم حياتها تصير دكتوره لكن سلطان رفض هالشي ، وتكره سلطان مرررره ماتحبه ، عمرها 24 سنه.

*جنان أخر العنقود بنت حبوبه ، ناعمه ، ملامحها بريئه ، تحب هايف الصفير مرهه ، متوسطه الطول، عمرها 20 سنه ،

تدرس بالجامعه ، مخطوبه لعز ولد عمها .

*أم ناصر ، مره طيبه مرررررره وتحب عيالها وتعشق هايف وآحيان ينام معها من حبها له .


....................
العمه ناديه ،عمرها 37سنه ، دائمآ تحب جلسة الشباب ، روحها شبابيه ، جميله .


* بنتها بتول نعومه مررررره ، حلوه ، شعرها بني ناعم ، تحب زوجها صقر وتموت فيه ، عمرها 22 سنه ، حامل بالشهر

السابع .
آبوها حمد كان دايم على خلاف مع آخوانه فأخذ نصيبه من الورث وخلاهم ، أسس له شركه وبسرعه آنتشر آسمه بالسوق

بحكم خبرته ، عمره 40 سنه .






وش رايكم في شخص بارد مشاعر ؟
يحمل جنون العشق وأسلوبه الصمت،،
صحيح هو طيب ويراعي الخواطر !
لكنني من صمت بوحهه /تألمت/


،
،
،
الفصل الثاني
،
،
،
،
،
،
،
،،
،
،
،
،،مع كل بداية الشتاء يطلعون للبر بمخيماتهم والأجواء تكون بغاية الروعه
والأهم من كذا روحهم الحلوه الخاليه من الحقد .

العصر ، بخيمة الرجال جالسين قدام النار وضحك وسؤالف وكان فيه خال ناصر
والجو كان بارد

حمد زوج العم ناديه : الله يعينكم ياسلطان يقولون الحواث هالأيام كثيره
سسلطان : آي والله كثير والحوادث آشكال وأنواع الله يحفظنا ويحفظ المسلمين آجمعين
كلهم بآصوات متفرقه : آمين
صقر : هاه يابدر للحين معزم تسافر ؟
بدر : اي والله بعد مآقبلوني بالبعثه بسافر
عز : وين تبي تسافر
بدر : لأمريكا
أبو بدر بضيق : ياوليدي أنا مستعد أدرسك بأحسن جامعات المملكه بس لا تروح لديار هالكفار
بدر وكأنه مل من هالموضوع : يابوي الشهاده براء له مميزات أفضل
ناصر : الله يكفيك شرهم يابدر هالأيام ذبح هالسعوديين صاير مثل شرب الماء وخصوصآ الطلاب
حمد : الله يحفظ عيالنا أن شاءالله من كل مكروه
،
،
،
،
،
ود بحماس : بنات بنات وش رايكن نسوق
جنان وهي تنط بفرح : والله آنك جبتيه يالبى قلبك أنتي
فرح : الله وناااسة يالله قومن
جنان بضيق : بس ناصر اذ عرف قسم بيعصب
جوري : وش يعرفه محد يدري هم بالجهه الثانيه بعيد
ريتان بخوف : لا لا أنا مستحيل اسوي شي لازم ناصر يعرف
فرح وهي تحرك حواجبها بنذاله: يالله يالمتزوجات كل وحده تستاذن من زوجها
سديم بهدوء : مو لازم
بتول : يووووو انا حامل مقدر أروح معكن
( فرح و ود وجوري خوات ويصيرن بنات خالة سديم وجنان )

بجيب ناصر ركبت ود وهي اللي بتسوق وبجنبها جنان وراء ود سديم وبالوسط فرح وبجنبها ريتان وراء جوري . بعد

ماستأذنت ريتان من ناصر اللي عصب بالبدايه بس بعدين وافق وقالهم نص ساعه بس .


ود وهي تخوف البنات بالسرعه وجوري وسديم معصبات بسببه وريتان وفرح وجنان مستانسات ،
فجاءه الا سياره تلحقهن وهن خافن بقوووووه
ريتان بخوف وبدون شعور : جنان أفتحي الدرج فيه مسدس لناصر بسرعه ورصاص
جنان ويدينها ترجف خذت المدس والرصاص ورمتهن على ريتان اللي بسرعه دخلت الرصاص بخبره من ناصر اللي

علمه ودايم تشوفه
وبسرعه وقفه السياره ونزل منه سلطان وهو ينادي بصوت يخوف : سسسسسديم ، سسديم
تنهدت بخوف ورجفه واضحه وهي تنزل وبصوت مهزوز : نعم
سلطان : تعالي معي بسرعه
سديم بعناد : مو جايه
سلطان بهدوء وهو يقرب منها وهو يدري ان البنات يراقبنه : انا مو جاي اشاور فهمتي ؟ ورجع ركب سيارته
سحبت شنطة يدها وقالت للبنات يروحن وهي تبي تروح مع سلطان
وركبت جنبه ورجفت بالباب بقوووه دليل غضبها منه
طلعت جنونه يوم قاله ناصر ان البنات يبن يسوقن
لف عليها بغضب : أحس آكسريه بعد
ناظرته بطرف عين وبرووووود : عادي بدال الباب باب
مد يده بأستفزاز لها : أعطيني فلوس ، ليش تحسبينه بلاش ؟
سديم بقهر : ليش مدير مستشفى ومفلس ، وبعدين شايفن بوظيفه ولا أنت مو رجال تبيني اصرف عليك .
سلطان بعصبيه وهو يضرب يده على شفايفها : انطممممممي ، جب ولا كلمه
ونزل بعصبيه وصدره يرتفع وينزل فتح بابها وسحبها بقوه وهو يمسك شعرها : انا مو رجااااال هاه تكلمي تبين أعلمك

الرجوله شلون
سديم وهي تحاول ماتبكي لكن الآلم في شعرها والدم اللي ينزل من شفايفها خلتها تصيح قدامه
سلطان بغضب : سديم أقسم بالله لو ماتركتي هالغرور و ...
سديم تقاطعه وهي تبكي من الالم : آهئئئئئئ يامجنون فك شعري فك
وتضرب صدره بقهر
فكها وهي تصد عنه وتبكي بصوت طويل ،
زفررر بقوهه وهو يستغفر ويهدي نفسه مهما كان الأنسان ماهو ملاك لأبد يخطي
قرب منها وهو يحط يديه على كتوفها ويشد عليها : سديم
رجع يهمس لها من جديد : خلاص وقفي دموووع
مع كل كلمة يقوله تزيد دموعهاا ، طاحت على ركبها وهي تشاهق وتتكلم من غير وضوح : حس فيني آهئئئئئئ حس الله

يخليك ، والله مو قادره آتحمل
نزل لها وضمها على صدره وتخدر كله آول مره يحس بأحساس حلو وهو يشد راسها على صدر ويمسح دموعهاا
سديم بهمس مبحوح : يبه أبي أبوي أهئئئئئئئ
سلطان وهو يقرب وجهه لها : أنا ابوك وأخوك وأهلك كلهم ، وباسها بشفايفها بوسه طيرت عقلها
بقهر وهي تبعد عنه وتمسح مكان بوسته : يازفت ياخي افهم ما ابيك لا تلمسن افهم
أنشدت عروق وجهه من القهر وهو يهجم عليها بأنواع البوسات وهو يردد أنه زوجها مو أخوها وهي منهاره مو قادره

تبعده

،
،
،
،
جلسوا بالبر أسبوع كامل وهي مو قادره تنسى موقفه معها ،،
اليوم خلاص كلنا نبي نروح لبيوتنا حنا يالبنات جلسنا بالسيارات والشباب يشيلون الخيام
لفت نظري سلطان اللي يتكلم مع جدتي يمكن 10 دقايق وأغلب كلامهم جدتي هي اللي تتكلم وسلطان ساكت باين اللي يفكر

،،
بعد ساعة الأربع خلصوا بس الغريب أنهم خلو خيمه وحده ،، الشباب كلهم سلموا على سلطان الواقف وبعدها تحركو

بسياراتهم ، ااااااه رفعت يدي لصدري بآلم آكيد يبيني أجلس بالبر وكانت ساهيه وفجاءه أنفتح بابها
سلطان بهدوء : أنزلي سديم
سديم : وين أنزل
سلطان بأستهبال : بأرض الله الواسعه
سديم لا ارادي كشرت بوجهه : وليه مارحنا من هينا ؟
سلطان وهو يعطيها ظهره وماشي للخيمه وبصوت طويل : والله أعجبتن الجلسة وقلت أجلس زيادهه
بقهر وهي ترجع تسكر الباب عليها والدموع تنذر آي كلمه بنزوله : اااااهه يالقههههر الله ياخذك ياسلطانوهه اف .

،
،
،
،
خذيت تقريبآ نص ساعه وانا جالسه بالسيارهه
نزلت لكن مارحت له ،، بصراحه مالي نفس أقابل وجهه آبعدت شوي عن المكان وجلست علئ الأرض
ااااااهه قبل ساعه كان هالمكان مليان آصوات والحين مافيه الأ الهدوء
صرت أخطط بالتراب بـ صبع يدي وصارت أكتب وأكتب وأكتب ،، آخر شي كتبت
،
،
وشبك تحاتينا والموت تغريب
تخشئ علينا بـ الليال الكئيبه
خذ دلتك وأركى على مسند الجيب
عطني شماغك بلثمه وآحتميبه
يـ أبوي بنتك للحكى بـ التجاريب
كلن يشق هيبة الصيت جيبه
يـ أبوي ماني من سوات المخاريب
اللي تجيب ال عليت القوم خيبه
،
،
،

حسيت فيه يضمني من وراء وآنفاسي ضاقت والعبرهه بحلقي وآقفه ،، وصار وجهه برقبتي
بصوت حنون : وشفيك ؟
سديم بغصه : آبـــ ــ وي تذكـــرته ،، وسالت دموعي
لـفني له وصرت مقابلته مسح دموعي وعيوننا بعض ، هــــدوء اللي يشوفنا يقول عششاق
يمكن دقيقتين وحنا على هالحال فجاءه حسيت بالهواء البارد ونزلت عيوني ،، حس فيني لمن رفعت يديني لكتوفي ماحسيت

الا ويديه ضامتني له بكل أحساس ودفئ
باين عليه بقلبه حكي ودهه يتكلم بشي لكن كان ساكت ،،
رجف قلبي لمن حسيت بشي يتحرك عند رجولي بسرعه ابعدت عنه ونزلت نظري للأرض
،،بردت فعل سريعه منه ذبح العقرب برجله كان لابس بوت - وأنتم بكرامهه-
،
،
،
،
ريتان ،، الحمدلله وصلنا وهايف مشاءالله نام بالسياره والحين طار النوم وجالسين بالصاله نلعب انا وياه
شووي ونزل ناصر اللي لابس بجامه وعضلاته باينه وشعره رطب..
ناظرته بأبتسامه على شكله اللي يجذب وباس خدي : مساء العشق
ريتان بحياء : مساء الحب
قام هايف بغضب باين من شكله وهو يمسح خدي بيده الصغيره مكان بوسة أبوه وهو يقول : حقي
ناصر بضحكه : ههههههههههههههههههههههههه هههه ياورع حقي انا
هايف بزعل شوي ويصيح : لااااااااا حقي انا
ناصر باستهبال ويحرك حواجبه : لا لا لا حقي انا ،، وهو يسحبني لحضنه
هايف يبكي ويضرب ناصر بيده الصغيره : لاااا ماما حقي انا ،، ويحضني وهو يبكي
ريتان وخدودها حمررررراء وبحياء لانها هي وهايف بحضن ناصر : خلاص حبيبي خلاص انا لهايف بس ،، وتمسح

دموعه وتحضن راسه لصدرهاا ..
ناصر بأهبال : اااااه ياهايف ليتني بمكانك بس .
يااااربي منك ياناصر خلاص احس خدودي آحترقت من الأحراج وبهمس : نــ ـاصر بسس .
ناصر : ههههههههههههههههههههههه ،، وناظر بـ هايف بابا حبيبي انا ناصر حبيبك
هايف وهو دافن راسه بصدر ريتان : لا بابا يع
ناصر بضحكه : ليه ليه حبيبي انا بابا ناصر
هايف : لا ، بابا وديد -وليد-
ريتان : ههههههههههههههههههههههههه ه خلاص حبيبي نام وبكرا تروح لوليد
ناصر : ايه ايه نام خلاص راح الليل ،، وهو يغمز بعينه لريتان
يووووووه من الاحراج هربت بـ هايف وهو يضحك بصوت عالي
،
،
،
،
رجعنا من بعد الموقف وحنا ساكتين وكمان تعشينا بهدوء ماغير آسأله روتينيه ،،
وانا الخوف ساكن فيني الود ودي الحين نرجع للرياض ،،
خلاص مو قادره اتحمل كل شوي آناظر بالأرض آخاف شي يجي ،،
ولا الأخ منسدح باين أنه يبي ينام ياربي الحين كيف انام ،، اااه يالقههههر هذا مايحس الحين كيف انام حتى النور -

الآضاءه- بدأ يضعف والحشرات الصغيرهه متجمعه عند النور ،،
يعني شلون الحين ناظرت فيه لقيته نايم
خلاص قررت قرار بروح انام بالسياره قمت بهدوء وانا آمشي قريت كل أذكاري من الخوف
،، فتحت الباب الأ كل الأحباط جاني بـ هالوقت ااااااااهه طلع مقفل السياره أكيد عارف أني أبي انام بالسياره ،،يارب

الشكوئ لله رجعت للخيمه اف الحشرات كثييييره،، من الخوف رحت وجلست عن بطنه قرف قرف بمعنى الكلمه وانا

اشوف اللي يمشي على الأرض واللي يطير جلست على هالحال تقريبآ ساعهه خلاص بدأ النوم يغشى عيوني والألم

بظهري يألم من الجلسه آخر شي نمت بجنب سلطان وانا معطيته ظهري





Towensi
عضو محترف
عضو محترف

الجنس : ذكر

العذراء

عدد المساهمات : 2996

نقاط النشاط : 3871

السٌّمعَة : 25

بلد العضو :

العمر : 21


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل


رد: رواية ... غروورك مجنني يا بنت عمي

مُساهمة من طرف AsEeR CaFe في السبت يوليو 16, 2016 6:25 am


شكرا لك .. يسلموا


AsEeR CaFe
مدير المنتدى

مدير المنتدى

عدد المساهمات : 47869


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رواية ... غروورك مجنني يا بنت عمي

مُساهمة من طرف المحترف الذهبي في السبت يوليو 16, 2016 3:34 pm


المحترف الذهبي
عضو التميز
عضو التميز

الجنس : ذكر

الحمل

عدد المساهمات : 39162

نقاط النشاط : 44019

السٌّمعَة : 161

بلد العضو :

العمر : 21


http://www.pubda3m.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رواية ... غروورك مجنني يا بنت عمي

مُساهمة من طرف V.I.P في الثلاثاء أغسطس 30, 2016 4:08 pm


V.I.P
عضو التميز
عضو التميز

الجنس : ذكر

السرطان

عدد المساهمات : 8721

نقاط النشاط : 9459

السٌّمعَة : 10

بلد العضو :

العمر : 12


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رواية ... غروورك مجنني يا بنت عمي

مُساهمة من طرف Basil Abdallah في الثلاثاء أغسطس 30, 2016 4:15 pm


شكرا لك على الطرح القيم




التوقيع


من الحقائق الثابتة أنك تستطيع أن تنجح بسرعة وبأفضل طريقة، عندما تساعد الآخرين على النجاح
   

Basil Abdallah
اشراف عام الدردشة
اشراف عام الدردشة

الجنس : ذكر

السمك

عدد المساهمات : 10549

نقاط النشاط : 11304

السٌّمعَة : 69

بلد العضو :

العمر : 21






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 2 من اصل 2 الصفحة السابقة  1, 2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

سجل دخولك لتستطيع الرد بالموضوع

لابد تكون لديك عضوية لتستطيع الرد سجل الان

سجل معنا الان

انضم الينا بمنتدي الابداع العربي فعملية التسجيل سهله جدا ؟


تسجيل عضوية جديدة

سجل دخولك

لديك عضوية هنا ؟ سجل دخولك من هنا .


سجل دخولك

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى